google-site-verification=E4P0kJz2cypn1-A12Ba3YnNVyTl6nlRQJEPozRpD-pY

"قتلنا المجني عليهما بغرض السرقة".. كواليس جديدة واعترافات منفذي "مذبحة سرابيوم"

الخميس 18 , فبراير, 2021 07:46:40:م | الكاتب : المحرر

اعترف المتهمان بارتكاب واقعة قتل مدير بالزراعة بالمعاش وزوجته في قرية «سرابيوم»، التابعة لمركز فايد، في محافظة الإسماعيلية، بارتكاب الواقعة بغرض السرقة، بعد علمهما باحتفاظ المجني عليهما بمبالغ مالية داخل المنزل.

وقال المتهمان، في التحقيقات الأولية أمام ضباط مباحث مركز شرطة فايد، إنهما ترصدا المجني عليه في حديقة منزله، لمعرفتهما بقيامه لأداء صلاة الفجر يومياً، بغرض الاستيلاء على مفاتيح المنزل منه، وسرقته.

واعترف المتهم الأول، عامل، بأنهما اتفقا على الخلاص من المجني عليه، والدخول إلى المنزل لسرقته، مشيراً إلى أنهما قاما بتقييد المجني عليه من قدميه، وقاما بكتم أنفاسه لحين التأكد من وفاته، ثم قاما بسحبه إلى داخل السور الخاص بمنزله.

وبعد ذلك دخل المتهمان إلى المنزل، بعد الاستيلاء على المفاتيح من المجني عليه، وتمكنا من الاستيلاء على مبلغ مالي ومشغولات ذهبية، كان المجني عليهما يحتفظان بها في درج السرير الخاص بالمجني عليه.

واعترف المتهم باعتدائه بآلة حادة مدببة على المجني عليها، حيث طعنها بها، وكتم أنفاسها، لحين التأكد من وفاتها، ثم استوليا على المبلغ المالي والمشغولات الذهبية، وأرشد المتهمان عن مكان اخفاء المسروقات وجزء من المبلغ المالي المتبقي، بعد إنفاق جزء منه.

وتمكنت وحدة مباحث مركز شرطة فايد، برئاسة المقدم محمد الفرماوي، من إلقاء القبض على المتهمين بارتكاب واقعة قتل مسن وزوجته، في الجريمة المعروفة باسم «مذبحة سرابيوم»، في ساعة متأخرة من مساء أمس الأربعاء.

وحددت الشرطة هوية أحد المتهمين، وبعد رصد تحركاته تمكنت مأمورية مكبرة من القبض عليه بمنطقة «أبو سلطان»، وأرشد عن مكان المتهم الثاني، وكشفت المعلومات عن أن المتهم الأول مقيم بنفس القرية، التي شهدت الواقعة، وأنه اتفق مع صديق له على ارتكاب الجريمة، لسرقة مبلغ مالي من داخل منزل المجني عليهما.

 
جاري إرسال التعليق
Error
تم إرسال التعليق بنجاح